142 - حقيقة تفجير برجي التجارة يوضحها ذاكر نايك عدد القراء :113

الرئيسية محاضرات د.ذاكر نائيك | مفرغة هل الارهاب حكر على المسلمين؟

السؤال :

سأطرح سؤالاً كتبه أخ غير مسلم على بطاقة

اسم السائل كريستوفر لوبو ويسأل

 

كيف يمكن أن تثبت أن تفجيرات 11 سبتمبر كانت عملية منفذة من الداخل؟

-----------------------------------------------------

الجواب :

 

يسأل الأخ لوبو كيف يمكنني أن أثبت أن تفجيرات 11 سبتمبر كانت عملية داخلية

لدي الأدلة ويمكنني ذكرها.. فقد اثبتها اشخاص اخرين

نُشر مقال قبل أيام قليلة في الجريدة بعنوان

ان 75 بروفيسوراً أمريكياً يعتقدون أن تفجيرات 11 سبتمبر كانت عملية مدبرة من الداخل

ويذكر المقال الذي نُشر في صحيفة تايمز أوف إنديا، اعتقد في 7 سبتمبر

أن 75 بروفيسوراً وعالماً تابعين لمختلف الجامعات الأمريكية

يعتقدون أن أحداث 11 سبتمبر تمت بتخطيط أمريكي

وقالوا أن بعض رجال السياسة في البيت الأبيض خططوا لتدمير برجي التجارة

وأضافوا أن السبب الرئيسي وراء ذلك هو الهجوم والتمكن من السيطرة على الدول الغنية بالبترول

إنه سر مفضوح أخبرتكم به

و احد الاساتذة بإسم ستيف جونز قال نحن لا نصدق أن 19 مختطفاً

وبعض الرجال في كهوف أفغانستان يمكنهم تنفيذ عملية محترفة كهذه وحدهم

يستحيل عليهم تنفيذها

نحن لا نصدق ذلك، ونقسم بالإله اننا سنصل الى الحقيقة ونكشفها

لا نصدق النظرية التي طرحتها الحكومة

إنهم لا يصدقون بالنظرية التي طرحتها الحكومة!

ويكمل البروفيسور كلامه قائلاً

إننا كأساتذة وعلماء نعلم أن عواميد الحديد في برجي التجارة

لا يمكن أن تنصهر في درجة حرارة احتراق وقود الطائرة النفاثة

بل إن تفجيرات متتابعة ومنتظمة تسببت في انهيار المبنيين، وإلا لما انهارا

وثمة العديد من الأشرطة والكتب التي صدرت في هذا الصدد، وقد اطلعت على العديد منها

بل وشاهدت تسجيلاً لهذا البروفيسور ستيف جونز

و"جريدة الامس" نشرت خبراً اخر بعد ثلاثة ايام، يفيد أن البروفيسور ستيف جونز تم منحه إجازة مدفوعة الأجر

تخيلوا إجازة مدفوعة الأجر!

وقد صدرت عدة أفلام وثائقية إن كنتم قد اطلعتم على بعضها

من بينها فيلم "لوس تشانج 11/9"، الذي قام بإعداده شاب أمريكي في الـ 21 من عمره

لقد قام بعمل وثائقي.. وهناك العديد منها

هذا الوثائقي عبارة عن لقطات إخبارية مجمعة من قنوات سي إن إن وفوكس وغيرها صنع منها فيلما وثائقيا واحدا

ثم قال أن الذين شاهدوا الطائرة جزموا أنها لا يمكن أن تكون طائرة نقل ركاب

 بل بدت كطائرة عسكرية، فلم يكن بها نوافذ

وعندما عرض مشهد اقتراب الطائرة من البرج، ظهر حدوث إطلاق نار

على البرجين من الجناحين قبل ارتطام الطائرة بهما

كما أكد الشاب أنه حصل على تصريحات من إدارة شركة المقاولات التي شيدت البرجين

فقالت الشركة في تصريحها إن البرجين مشيدان لمقاومة الرياح والأعاصير وإنه من المستحيل هدمهما بمثل تلك الطائرة

لأن وقود الطائرة يحترق في درجة حرارة ألف درجة مئوية

فحتى إن كانت درجة الحرارة ألفي درجة وتعرض لها البرج لمدة ساعات فلن يصيبه شيء

وبعد مرور 10 أيام غيّر كلامه وقال لا بل ممكن أن يسبب احتراق وقود الطائرة ضرراً للعواميد الحديدية

أما البروفيسور الآخر الذي لم يغيّر كلامه فقد تعرض للفصل

ويعرض الفيلم الوثائقي أن البرجين عندما سقطا لم يسقطا كما يجدر بأي مبنى أن يسقط

وقدم الشاب إحصائيات عن العديد من ناطحات السحاب في نيويورك التي يبلغ ارتفاعها 40 أو 60 طابقاً

عندما يشب حريق في أي منها يظل يحترق لساعات دون أن ينهار المبنى

أما برجا التجارة فهما أول مبنيين في تاريخ الولايات المتحدة يسقطان بهذا الشكل

ثم شرح الشاب بالصورة طريقة هدم المباني باستخدام المتفجرات وأثبت أن برجي التجارة انهارا بنفس الطريقة

إذًا فقد وقعت سلسلة تفجيرات منتظمة

وعند عقد لقاءات مع الأشخاص الذين هرعوا لتقديم يد المساعدة مثل رجال الإطفاء

قالوا إنهم ظنوا أن هناك شخصاً بالأعلى يضغط على أزرار متتالية فتنفجر القنابل

فيما يخص كيف سقط برجي التجارة، لقد اعطوا ادلة

بالإضافة إلى ذلك قام الشاب بتحليل جميع الأدلة التي قدمتها الحكومة

فقد زعمت الحكومة أن المنفذين كانوا 19 مختطفاً مدربين على الطيران

فذهب إلى الجامعة وأجرى لقاءات مع الأساتذة

فسألهم هل تظنون أن مثل هؤلاء يستطيعون فعل ذلك ؟

قالوا : مستحيل

فالطريقة التي دارت بها الطائرة

وقد تحدثت بنفسي مع طيارين كبار قادوا طائرات من طراز بوينج وطائرات ركاب ضخمة لسنوات عديدة

وأكدوا جميعاً أنه من المستحيل على هؤلاء تنفيذ هذا الدوران

هل تتخيل أن شخصا مبتدئا يمكنه القيام بدوران كهذا ؟

ما هو رأي الخبراء؟ رأيهم هو لابد أنها طائرة عسكرية

بالاضافة الى المعلومات التي اعطتها الحكومة كما تعلمون كان هناك اتصالات هاتفية

الاتصالات الهاتفية التي تمت مع الركاب ادعوا فيها عن اختطاف طائرتهم

 أحد الاتصالات من مضيفة جوية قالت فيها: "مباني... مياه... يا إلهي..يا إلهي"

وهي تعمل مضيفة منذ 12 عاماً، ألم تر مباني في نيويورك مسبقاً؟

واتصال آخر قال فيه المتصل "أمي أنا مارك بينجهام >> أتسمعينني يا أمي؟ لقد تعرضت طائرتنا للاختطاف، أتصدقين ذلك؟"

والسؤال الذي اطرحه هو: أنني لو كنت مكان هذا الشخص واتصلت بوالدتي

فسأقول لها: "أنا ذاكر" ولن أقول: "أنا ذاكر نائيك اتحدث معك"

والمتصل قال: "أمي، أنا مارك بينجهام"

لو أن مارك يتحدث إلى والدته لقال: "أنا مارك" وليس "أنا مارك بينجهام"

الوثائقي يعرض ادلة متتابعة

هل تذكر اسم عائلتك عند الاتصال بوالدتك؟

كل الادلة موثقة و كل الاتصالات مدونة

وقد أجروا دراسة إن كانت الهواتف النقالة تعمل على ارتفاع 32 ألف قدم

وأثبتت الدراسة أن احتمالات عمل الهاتف 0.4% النقال على ارتفاع 4 آلاف قدم هي

وعلى ارتفاع 8 آلاف قدم هي 0.1%

أما على ارتفاع 32 ألف قدم فاحتمالات عمل الهاتف هي 0.006%

!لا توجد فرصة لعملها

كما يخبرنا الفيلم أن الولايات المتحدة تنفق اليوم ملايين الدولارات لتجعل تغطية الهواتف النقالة تصل إلى هذا الارتفاع

إذًا كيف حدث ذلك عام 2001؟

هناك الكثير من الأفلام الوثائقية

كما تحدث هذا الفيلم عن الصندوق الأسود فكل طائرة مزودة بصندوقين أسودين

والصندوق الأسود يمكنه تحمل ارتفاع الحرارة إلى 3 آلاف درجة مئوية لعدة ساعات

لكن عند درجة حرارة ألف أو ألفين دُمرت الصناديق السوداء!

ويستمر الفيلم في عرضه

بعد عدة اسابيع من الحادث مباشرة نُشر لقاء مع أسامة بن لادن في صحيفة الأمة

قال "انا مسلم ولن يكذب و في رأيي ان قتل النساء البريئات محرم وقتل الأطفال الأبرياء محرماً وقتل أي إنسان بريء محرم ولا يجيزه الإسلام"

هذا ما قاله أسامة بن لادن في اللقاء المنشور

ومنذ عدة ايام عرضت قناة الجزيرة مقطع فيديو عن تدريبات أسامة بن لادن لتنفيذ تفجيرات 11 من سبتمبر

بعد أن أعلن 75 بروفيسوراً أنها عملية بتخطيط أمريكي

الآن يتم التلاعب بالحقائق وعرض هذا المقطع بعد مرور 5 سنوات، لماذا؟

لذا فالأمر يتضح لنا أن هذه كانت عملية داخلية

وهؤلاء الـ75 بروفيسوراً قطعوا على أنفسهم وعداً واقسموا بالإله بأن يكشفوا الحقيقة

أما فيما يتعلق بالهجوم الثاني على البنتاجون

عندما اصطدمت الطائرة بالبنتاجون !فلم يظهر أي كشط على العشب.. لا شيء

بل مجرد ثقب في المبنى

والثقب كان فقط مساويا لحجم الطائرة

وقد عرض التلفزيون الثقب ولكن لما تم عرض ماهو خارج الثقب فلم نرى أي أثر لتدمير نوافذ البنتاجون

إن كان بدن الطائرة قد اخترق مبنى البنتاجون وظل الجناحان خارجه فإما سنرى الجناحان بالخارج أو ستتحطم النوافذ

لكن المبنى كان سليماً

إذًا كيف يمكن للطائرة وجناحيها وذيلها اختراق المبنى من فتحة دائرية محيطها نفس محيط بدن الطائرة؟

هذا يعني أن الأمر ملفق

كما زعم البعض أن الطائرة مرت فوق رؤوسهم بارتفاع 40 قدماً

في حين يخبرنا العلم اليوم أنه إذا مرت طائرة من طراز بوينج فوقك بارتفاع 40 قدماً فإن سيارتك ستطير

وتم إجراء لقاء مع شخص عمل في السابق في القوات المسلحة وقال إن الأمر يبدو كقذيفة

لابد أن يكون الجسم الذي اخترق المبنى قذيفة

فالقذيفة ستتسبب في ثقب دائري ولن تترك حطاماً أو سيكون الحطام قليلا

وبالفعل لم يكن هناك أثر لبقايا طائرة لم يوجد سوى جزء من محرك طائرة مقاتلة

حتى في المكان الاخر فلم يجدو سوى ثقب

والوقت لا يتسع لكن هناك أدلة وافرة

حتى الأحمق سيدرك أنها عملية بتخطيط أمريكي

لكن هذه الأدلة غير كافية لإقناع جورج بوش

ويقولون إن السبب الوحيد لكل ذلك هو الهجوم على أفغانستان والعراق ثم إيران

فمن المتوقع أن يأتي الدور على إيران

فأمريكا تود السيطرة على الدول الغنية بالبترول

إذن ما السبب وراء هذه الهجمات الإرهابية؟

أولاً الظلم ثانياً المال والسلطة

وعندما يجد رجل السياسة نفسه سيفقد أصوات الناخبين يسرع بإشاعة جو من الذعر والخوف

كأنما يقول: "انتخبوني أو سيدمركم المسلمون" ، وبالفعل يتم انتخابه

حدث الشيء نفسه في جوجارات، تم إشاعة جو من الذعر والخوف

إذا لم تنتخبوني سيقتلكم المسلمون

وبالفعل عززت الحكومة سلطتها

ما ندركه هو ان تفجيرات 11 سبتمبر لم تكن سوى تخطيط امريكي

وثمة العديد من الأشرطة والأفلام المتاحة

مثل " 11 سبتمبر" و "لوس تشانج" و"فهرنهايت" والكثير

 

وكلها تكشف السر المفضوح أنّ منفذ الهجمات على برجي التجارة هو جورج بوش نفسه

-----------------------------

د.ذاكر نائيك

هذه المقالة مفرغة من الفيديو التالي

https://www.youtube.com/watch?v=JgGUAbNYqT4

اذا كان لديك استفسار او سؤال يخص نفس الموضوع اضغط هنا لأرساله للموقع:

أرسل سؤالاً


مقالات اخرى